ads

بحث هذه المدونة عن مواضيع علاج السحر

سحر الربط وعلاجه


الربط.

والربط هو عقد الزوج عن زوجته أو عقد الزوجة عن زوجها وما يتبعه من أذى نفسي للزوجين والأهالي وضياع فرحة العروسين في أجمل وأحلى ليالي العمر.

وهناك نوعان من الربط أو (العقد ).
أولا / عقد الرجل عن زوجته أي أنه يؤخذ الزوج عن زوجته ولا يستطيع معاشرتها ولن أخوض في تفاصيل وسوف اكتفى بتلميحات بسيطة حتى نصل لطرق العلاج.
ويتخذ هذا الأمر عدة صور منها ( عدم الانتصاب من بعيد أو قريب – الانتصاب من بعيد والارتخاء عند القرب – الانتصاب وعدم القدرة على القذف ) وهذه هي صور ربط الزوج.
ثانيا / عقد الزوجة وله عدة صور منها ( ربط الالتحام أي التحام الفخذين وعدم القدرة على فتحهما – ومنه ربط التغوير أو الانسداد – ومنه أخطر أنواع الربط وهو ربط النزيف أي كلما اقترب منها الزوج حدث نزيف وهذا النوع أخطرها وأكثرها شيوعا ولا يصيب المتزوجين حديثا فقط بل يصيب الكثير من النساء لأن ليس مصدرة سحر الربط فقط ولكن يمكن أن يكون مصدرة جني متلبس بالجسد )

# أسباب الربط : -
وللربط أسباب كثيرة سوف أذكرها بالتدريج والإيضاح إن شاء الله الذي أسأله التوفيق .
1- الربط بسبب طبي إما أن يكون ضعف جنسي عند الزوج أو زوائد
دهنية لدى الزوجة وفى هذه الحالة يجب استشارة طبيب متخصص

2 - الربط بأسباب اجتماعية نفسية مثل زواج أولاد العم أو أولا الخالة فيكون هناك حاجز نفسي يسبب الربط وسرعان ما يزول . بعد بيان أن هذا هو شرع الله وحلاله الذي أحلة للزوجين .
3-   الربط أو ادعاء الربط بسبب الخوف من افتضاح أمر معين .
4- الربط بسبب تلبس أحد الزوجين وهذه من أكثر حالات الربط شيوعا وهى عبارة عن أن يكون أحد الزوجين متلبس بالجن منذ مدة وعند الزواج يقوم الجن بربط الشخص كإحدى طرق المضايقة أو ( العكننة )
5-    عشق أحد الجن لأحد الزوجين وفى هذه الحالة يقوم الجني بربط أضعفهما إيمانا ونفسا .
6      -الربط عن طريق السحر وهذا هو أخطر أنواع الربط وفى هذه الحالة يقوم أحد الحاقدين الغافلين الغير مؤمنين بالله واليوم الآخر بالذهاب لأحد السحرة لربط الزوجين أو أحدهما وتختلف شدة الربط على حسب نوع السحر وأسوأها السحر السفلى أو الأسود.

# طرق الوقاية من الربط : -
وتبعا لمقولة الوقاية خيرا من العلاج وهى على ما أعتقد صحيحة وهى لا تمنع القدر ولكنها أخذ بالأسباب وتوكل على الله .

ومن أفضل طرق الوقاية
1-   المحافظة على الصلوات في أوقاتها .
2-   الثقة بالله سبحانه وتعالى وحسن الظن به ومن يحسن الظن يحسن العمل .
3-   المحافظة على الأذكار اليومية .

4-   في كل صباح إقراء الفاتحة وأول سورة البقرة وآية الكرسي وآيتان بعدها وآخر ثلاث آيات من سورة البقرة.

5-   دائما حافظ على تكرار المعوزتين .

6-   في صباح العرس قل ( لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير ) 100 مرة فهذا العمل أفضل ما يصعد من الأرض للسماء ولا يقدر عليك مخلوق .

7-   إن أردت أن يحرسك سبعون ألف ملك فقل ( أعوذ بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم 3 مرات ثم اتبعها بآخر سورة الحشر . لو أنزلنا هذا القرآن...............)

8-      تجنب الخرافات مثل ( تعليق شبكة أو فص رصاص أو خرزة زرقاء أو حمل حجاب أو كمية من الزهرة أو مجموعة من حبوب النباتات ) فكل هذه الأشياء نوع من الشرك وتعرضك للتلبس أو الربط ولا يبارك الله في الزواج فإبداء حياتك الجديدة بطاعة الله .
9-       

# أما إذا وقع الربط

الحل الساحق والنهائي لحالات الربط والتي في الغالب ما تكون صعبة على المربوط وعلى المعالج أيضا حتى أن الشخص المربوط يمكن في بعض الأحيان أن يفقد الثقة في العلاج بالقرآن الكريم ويبدءا في البحث عن السحرة والدجالين. بحجة أن المعالج لم يستطع فكه .
ومع وجود حالة نفسية سيئة للمربوط وقلة خبرة المعالج تزداد الحالة النفسية سؤ ويتعقد الأمر أكثر فأكثر.
ولفك الربط أصول وخطوات يجب اتباعها.

أولا /
التخلص من الحالة النفسية السيئة للمربوط حيث أن الحالة النفسية لها دور كبير في نجاح عملية العلاج حيث أن المريض يكون داخل الدائرة السوداء أو الدائرة المفرغة حسب تسمية علماء النفس وهى عـــــبارة عن ( سؤ الحالة النفسية يسبب ارتخاء ؛ والارتخاء يزيد الحالة النفسية سؤ ).وفى هذه الحالة يكون تركيز المربوط في اختبار نفسه والاطمئنان عليها وليست في العملية الجنسية فقط وبذلك تكون العملية الجنسية في هامش الشعور ويتربع الخوف والقلق في بؤرة الشعور ولذلك تزداد المسألة تعقيدا .
وفى هذه الحالة يجب عليك إخراج نفسك من الدائرة السوداء بوضع العملية الجنسية في بؤرة الشعور وقمة التركيز وترك التفكير في اختبار نفسك هل تنجح أم لا وتمحوا عن نفسك الحرج أمام الزوجة فهي زوجتك ولا حرج بينكما ، وترك لنفسك المجال في التدرج الطبيعي للعملية الجنسية .
كما أن على الزوجة دور كبير إن كان الزوج مربوطا والقيام بهذا الدور يتطلب وعى منها والتصرف بحكمة وحزر. فأثناء محاولات الزوج يجب أن تتفاعل معه ولا تكون سلبية ولا تشعره أنها منتظرة نتيجة الاختبار فهذا يزيد من توتره وقلقة واحتمال فشلة.
وأيضا لا تقوم بدور المواساة المبالغ فيها والتي تشعره بالعجز والحرج وإنما تكون كلمات بسيطة عادية وتظهر على وجهها علامات الرضا وعدم القلق وعدم إخراج سرهما لأحد مثل أمها أو أهلها فهذا يزيد الضغط النفسي على الزوج ويزيد من احتمالات فشلة ويد خله الدائرة السوداء . وكذلك الزوج إذا كان الربط للزوجة .

ثــا نيــــــــــــــــا / فــــــــــــك الربـــــــــــــــط : -

في حالات فك الربط يوضع المعالج على المحك حيث أن المطلوب حل فوري ينتظره الزوجين والأهل إن علموا بالربط أو يفقد المربوط وبعض الحاضرين الثقة في العلاج بالقرآن الكريم .
ولذلك سوف أقدم لحضاراتكم حل لهذه المسألة وبالرغم من تدرج خطوات فك المربوط إلا أنني سوف أفترض أنها أسؤ حالة ربط للزوج أو الزوجة فهذه الطريقة لا تتعداها أي حالة ربط مهما كانت قوتها وشدتها . ويمكن للمعالج استعمالها أو الشخص المربوط أيضا .

والـيــــــــــــــــــــك الطـريــقـــــــــــــــــــــة.

 ( أحضر واحد كيلو جرام من عسل النحل + واحد كيلو جرام من زيت الزيتون + زجاجة رائحة طيبة + كمية من الماء الطاهر تكفى للاستحمام والشرب + ثلاث بيضات مسلوقة ومقشرة فى طبق به كمية صغيرة من الملح الأبيض )
صلى ركعتين لله سبحانه وتعالى ثم ضع هذه الأشياء أمامك كلا على حدة ثم إقراء الرقية كاملة وهى كالأتي :-


الرقــــــــــــــــــــية الشرعـــــــــــــــــــــــــــــية


ِبسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (1)الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (2) الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (3) مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ (4) إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ (5) اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ (6) صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلَا الضَّالِّينَ (7) الفاتحة

بسم الله الرحمن الرحيم
الم (1) ذَلِكَ الْكِتَابُ لَا رَيْبَ فِيهِ هُدًى لِلْمُتَّقِينَ (2) الَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِالْغَيْبِ وَيُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنْفِقُونَ (3) وَالَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ وَمَا أُنْزِلَ مِنْ قَبْلِكَ وَبِالْآَخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَ (4) أُولَئِكَ عَلَى هُدًى مِنْ رَبِّهِمْ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ (5)البقرة

بسم الله الرحمن الرحيم
وَاتَّبَعُوا مَا تَتْلُو الشَّيَاطِينُ عَلَى مُلْكِ سُلَيْمَانَ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنْزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّى يَقُولَا إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلَا تَكْفُرْ فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ وَمَا هُمْ بِضَارِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلَا يَنْفَعُهُمْ وَلَقَدْ عَلِمُوا لَمَنِ اشْتَرَاهُ مَا لَهُ فِي الْآَخِرَةِ مِنْ خَلَاقٍ وليئس مَا شَرَوْا بِهِ أَنْفُسَهُمْ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ (102) البقرة

بسم الله الرحمن الرحيم
إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاخْتِلَافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ وَالْفُلْكِ الَّتِي تَجْرِي فِي الْبَحْرِ بِمَا يَنْفَعُ النَّاسَ وَمَا أَنْزَلَ اللَّهُ مِنَ السَّمَاءِ مِنْ مَاءٍ فَأَحْيَا بِهِ الْأَرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا وَبَثَّ فِيهَا مِنْ كُلِّ دَابَّةٍ وَتَصْرِيفِ الرِّيَاحِ وَالسَّحَابِ الْمُسَخَّرِ بَيْنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ لَآَيَاتٍ لِقَوْمٍ يَعْقِلُونَ (164) البقرة

بسم الله الرحمن الرحيم
اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ مَنْ ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلَا يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِنْ عِلْمِهِ إِلَّا بِمَا شَاءَ وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَلَا يَئُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ (255) البقرة

بسم الله الرحمن الرحيم
لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَإِنْ تُبْدُوا مَا فِي أَنْفُسِكُمْ أَوْ تُخْفُوهُ يُحَاسِبْكُمْ بِهِ اللَّهُ فَيَغْفِرُ لِمَنْ يَشَاءُ وَيُعَذِّبُ مَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (284) آَمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْهِ مِنْ رَبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلٌّ آَمَنَ بِاللَّهِ وَمَلَائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لَا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْ رُسُلِهِ وَقَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ (285) لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبَّنَا لَا تُؤَاخِذْنَا إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلَا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلَا تُحَمِّلْنَا مَا لَا طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنْتَ مَوْلَانَا فَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ (286) البقرة



بسم الله الرحمن الرحيم
شَهِدَ اللَّهُ أَنَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ وَالْمَلَائِكَةُ وَأُولُو الْعِلْمِ قَائِمًا بِالْقِسْطِ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (18) إِنَّ الدِّينَ عِنْدَ اللَّهِ الْإِسْلَامُ وَمَا اخْتَلَفَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ إِلَّا مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْعِلْمُ بَغْيًا بَيْنَهُمْ وَمَنْ يَكْفُرْ بِآَيَاتِ اللَّهِ فَإِنَّ اللَّهَ سَرِيعُ الْحِسَابِ (19)          آل عمران

بسم الله الرحمن الرحيم
إِنَّ رَبَّكُمُ اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ يَطْلُبُهُ حَثِيثًا وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ وَالنُّجُومَ مُسَخَّرَاتٍ بِأَمْرِهِ أَلَا لَهُ الْخَلْقُ وَالْأَمْرُ تَبَارَكَ اللَّهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ (54) ادْعُوا رَبَّكُمْ تَضَرُّعًا وَخُفْيَةً إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ (55) وَلَا تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ بَعْدَ إِصْلَاحِهَا وَادْعُوهُ خَوْفًا وَطَمَعًا إِنَّ رَحْمَةَ اللَّهِ قَرِيبٌ مِنَ الْمُحْسِنِينَ (56(الأعراف

بسم الله الرحمن الرحيم
وَأَوْحَيْنَا إِلَى مُوسَى أَنْ أَلْقِ عَصَاكَ فَإِذَا هِيَ تَلْقَفُ مَا يَأْفِكُونَ (117) فَوَقَعَ الْحَقُّ وَبَطَلَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ (118) فَغُلِبُوا هُنَالِكَ وَانْقَلَبُوا صَاغِرِينَ (119) وَأُلْقِيَ السَّحَرَةُ سَاجِدِينَ (120)الأعراف

بسم الله الرحمن الرحيم
فَلَمَّا أَلْقَوْا قَالَ مُوسَى مَا جِئْتُمْ بِهِ السِّحْرُ إِنَّ اللَّهَ سَيُبْطِلُهُ إِنَّ اللَّهَ لَا يُصْلِحُ عَمَلَ الْمُفْسِدِينَ (81) وَيُحِقُّ اللَّهُ الْحَقَّ بِكَلِمَاتِهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُجْرِمُونَ (82 ) يونس

بسم الله الرحمن الرحيم
وَأَلْقِ مَا فِي يَمِينِكَ تَلْقَفْ مَا صَنَعُوا إِنَّمَا صَنَعُوا كَيْدُ سَاحِرٍ وَلَا يُفْلِحُ السَّاحِرُ حَيْثُ أَتَى (69) فَأُلْقِيَ السَّحَرَةُ سُجَّدًا قَالُوا آَمَنَّا بِرَبِّ هَارُونَ وَمُوسَى (70)' طه

بسم الله الرحمن الرحيم
هَذَانِ خَصْمَانِ اخْتَصَمُوا فِي رَبِّهِمْ فَالَّذِينَ كَفَرُوا قُطِّعَتْ لَهُمْ ثِيَابٌ مِنْ نَارٍ يُصَبُّ مِنْ فَوْقِ رُءُوسِهِمُ الْحَمِيمُ (19) يُصْهَرُ بِهِ مَا فِي بُطُونِهِمْ وَالْجُلُودُ (20) وَلَهُمْ مَقَامِعُ مِنْ حَدِيدٍ (21) كُلَّمَا أَرَادُوا أَنْ يَخْرُجُوا مِنْهَا مِنْ غَمٍّ أُعِيدُوا فِيهَا وَذُوقُوا عَذَابَ الْحَرِيقِ (22 ) الحج

بسم الله الرحمن الرحيم
أَفَحَسِبْتُمْ أَنَّمَا خَلَقْنَاكُمْ عَبَثًا وَأَنَّكُمْ إِلَيْنَا لَا تُرْجَعُونَ (115) فَتَعَالَى اللَّهُ الْمَلِكُ الْحَقُّ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْكَرِيمِ (116) وَمَنْ يَدْعُ مَعَ اللَّهِ إِلَهًا آَخَرَ لَا بُرْهَانَ لَهُ بِهِ فَإِنَّمَا حِسَابُهُ عِنْدَ رَبِّهِ إِنَّهُ لَا يُفْلِحُ الْكَافِرُونَ (117) وَقُلْ رَبِّ اغْفِرْ وَارْحَمْ وَأَنْتَ خَيْرُ الرَّاحِمِينَ (118) المؤمنون

بسم الله الرحمن الرحيم
وَالصَّافَّاتِ صَفًّا (1) فَالزَّاجِرَاتِ زَجْرًا (2) فَالتَّالِيَاتِ ذِكْرًا (3) إِنَّ إِلَهَكُمْ لَوَاحِدٌ (4) رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَرَبُّ الْمَشَارِقِ (5) إِنَّا زَيَّنَّا السَّمَاءَ الدُّنْيَا بِزِينَةٍ الْكَوَاكِبِ (6) وَحِفْظًا مِنْ كُلِّ شَيْطَانٍ مَارِدٍ (7) لَا يَسَّمَّعُونَ إِلَى الْمَلَإِ الْأَعْلَى وَيُقْذَفُونَ مِنْ كُلِّ جَانِبٍ ( 8 ) دُحُورًا وَلَهُمْ عَذَابٌ وَاصِبٌ (9) إِلَّا مَنْ خَطِفَ الْخَطْفَةَ فَأَتْبَعَهُ شِهَابٌ ثَاقِبٌ (10) الصافات


بسم الله الرحمن الرحيم
إِنَّ شَجَرَةَ الزَّقُّومِ (43) طَعَامُ الْأَثِيمِ (44) كَالْمُهْلِ يَغْلِي فِي الْبُطُونِ (45) كَغَلْيِ الْحَمِيمِ (46) خُذُوهُ فَاعْتِلُوهُ إِلَى سَوَاءِ الْجَحِيمِ (47) ثُمَّ صُبُّوا فَوْقَ رَأْسِهِ مِنْ عَذَابِ الْحَمِيمِ (48) ذُقْ إِنَّكَ أَنْتَ الْعَزِيزُ الْكَرِيمُ (49) الدخان

بسم الله الرحمن الرحيم
وَإِذْ صَرَفْنَا إِلَيْكَ نَفَرًا مِنَ الْجِنِّ يَسْتَمِعُونَ الْقُرْآَنَ فَلَمَّا حَضَرُوهُ قَالُوا أَنْصِتُوا فَلَمَّا قُضِيَ وَلَّوْا إِلَى قَوْمِهِمْ مُنْذِرِينَ (29) قَالُوا يَا قَوْمَنَا إِنَّا سَمِعْنَا كِتَابًا أُنْزِلَ مِنْ بَعْدِ مُوسَى مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ يَهْدِي إِلَى الْحَقِّ وَإِلَى طَرِيقٍ مُسْتَقِيمٍ (30) يَا قَوْمَنَا أَجِيبُوا دَاعِيَ اللَّهِ وَآَمِنُوا بِهِ يَغْفِرْ لَكُمْ مِنْ ذُنُوبِكُمْ وَيُجِرْكُمْ مِنْ عَذَابٍ أَلِيمٍ (31) وَمَنْ لَا يُجِبْ دَاعِيَ اللَّهِ فَلَيْسَ بِمُعْجِزٍ فِي الْأَرْضِ وَلَيْسَ لَهُ مِنْ دُونِهِ أَولِيَاءُ أُولَئِكَ فِي ضَلَالٍ مُبِينٍ (32) الاحقاف

بسم الله الرحمن الرحيم
مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ فَضْلًا مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَانًا سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِمْ مِنْ أَثَرِ السُّجُودِ ذَلِكَ مَثَلُهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَمَثَلُهُمْ فِي الْإِنْجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ فَآَزَرَهُ فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَى عَلَى سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ الْكُفَّارَ وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُمْ مَغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا (29) الفتح

بسم الله الرحمن الرحيم
يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ وَالْإِنْسِ إِنِ اسْتَطَعْتُمْ أَنْ تَنْفُذُوا مِنْ أَقْطَارِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ فَانْفُذُوا لَا تَنْفُذُونَ إِلَّا بِسُلْطَانٍ (33) فَبِأَيِّ آَلَاءِ رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ (34) يُرْسَلُ عَلَيْكُمَا شُوَاظٌ مِنْ نَارٍ وَنُحَاسٌ فَلَا تَنْتَصِرَانِ (35) الرحمن

بسم الله الرحمن الرحيم
لَوْ أَنْزَلْنَا هَذَا الْقُرْآَنَ عَلَى جَبَلٍ لَرَأَيْتَهُ خَاشِعًا مُتَصَدِّعًا مِنْ خَشْيَةِ اللَّهِ وَتِلْكَ الْأَمْثَالُ نَضْرِبُهَا لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ (21) هُوَ اللَّهُ الَّذِي لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ عَالِمُ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ هُوَ الرَّحْمَنُ الرَّحِيمُ (22) هُوَ اللَّهُ الَّذِي لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْمَلِكُ الْقُدُّوسُ السَّلَامُ الْمُؤْمِنُ الْمُهَيْمِنُ الْعَزِيزُ الْجَبَّارُ الْمُتَكَبِّرُ سُبْحَانَ اللَّهِ عَمَّا يُشْرِكُونَ (23) هُوَ اللَّهُ الْخَالِقُ الْبَارِئُ الْمُصَوِّرُ لَهُ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى يُسَبِّحُ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (24) الحشر

بسم الله الرحمن الرحيم
قُلْ أُوحِيَ إِلَيَّ أَنَّهُ اسْتَمَعَ نَفَرٌ مِنَ الْجِنِّ فَقَالُوا إِنَّا سَمِعْنَا قُرْآَنًا عَجَبًا (1) يَهْدِي إِلَى الرُّشْدِ فَآَمَنَّا بِهِ وَلَنْ نُشْرِكَ بِرَبِّنَا أَحَدًا (2) وَأَنَّهُ تَعَالَى جَدُّ رَبِّنَا مَا اتَّخَذَ صَاحِبَةً وَلَا وَلَدًا (3) وَأَنَّهُ كَانَ يَقُولُ سَفِيهُنَا عَلَى اللَّهِ شَطَطًا (4) وَأَنَّا ظَنَنَّا أَنْ لَنْ تَقُولَ الْإِنْسُ وَالْجِنُّ عَلَى اللَّهِ كَذِبًا (5) وَأَنَّهُ كَانَ رِجَالٌ مِنَ الْإِنْسِ يَعُوذُونَ بِرِجَالٍ مِنَ الْجِنِّ فَزَادُوهُمْ رَهَقًا (6) وَأَنَّهُمْ ظَنُّوا كَمَا ظَنَنْتُمْ أَنْ لَنْ يَبْعَثَ اللَّهُ أَحَدًا (7) وَأَنَّا لَمَسْنَا السَّمَاءَ فَوَجَدْنَاهَا مُلِئَتْ حَرَسًا شَدِيدًا وَشُهُبًا (8 ) وَأَنَّا كُنَّا نَقْعُدُ مِنْهَا مَقَاعِدَ لِلسَّمْعِ فَمَنْ يَسْتَمِعِ الْآَنَ يَجِدْ لَهُ شِهَابًا رَصَدًا (9) وَأَنَّا لَا نَدْرِي أَشَرٌّ أُرِيدَ بِمَنْ فِي الْأَرْضِ أَمْ أَرَادَ بِهِمْ رَبُّهُمْ رَشَدًا (10) الجن

بسم الله الرحمن الرحيم
وَالسَّمَاءِ ذَاتِ الْبُرُوجِ (1) وَالْيَوْمِ الْمَوْعُودِ (2) وَشَاهِدٍ وَمَشْهُودٍ (3) قُتِلَ أَصْحَابُ الْأُخْدُودِ (4) النَّارِ ذَاتِ الْوَقُودِ (5) إِذْ هُمْ عَلَيْهَا قُعُودٌ (6) وَهُمْ عَلَى مَا يَفْعَلُونَ بِالْمُؤْمِنِينَ شُهُودٌ (7) وَمَا نَقَمُوا مِنْهُمْ إِلَّا أَنْ يُؤْمِنُوا بِاللَّهِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ ( 8 ) الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ (9) إِنَّ الَّذِينَ فَتَنُوا الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ ثُمَّ لَمْ يَتُوبُوا فَلَهُمْ عَذَابُ جَهَنَّمَ وَلَهُمْ عَذَابُ الْحَرِيقِ (10) إِنَّ الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَهُمْ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ ذَلِكَ الْفَوْزُ الْكَبِيرُ (11) إِنَّ بَطْشَ رَبِّكَ لَشَدِيدٌ (12) إِنَّهُ هُوَ يُبْدِئُ وَيُعِيدُ (13) وَهُوَ الْغَفُورُ الْوَدُودُ (14) ذُو الْعَرْشِ الْمَجِيدُ (15) فَعَّالٌ لِمَا يُرِيدُ (16) البروج

بسم الله الرحمن الرحيم
وَيْلٌ لِكُلِّ هُمَزَةٍ لُمَزَةٍ (1) الَّذِي جَمَعَ مَالًا وَعَدَّدَهُ (2) يَحْسَبُ أَنَّ مَالَهُ أَخْلَدَهُ (3) كَلَّا لَيُنْبَذَنَّ فِي الْحُطَمَةِ (4) وَمَا أَدْرَاكَ مَا الْحُطَمَةُ (5) نَارُ اللَّهِ الْمُوقَدَةُ (6) الَّتِي تَطَّلِعُ عَلَى الْأَفْئِدَةِ (7) إِنَّهَا عَلَيْهِمْ مُؤْصَدَةٌ (8 ) فِي عَمَدٍ مُمَدَّدَةٍ (9) ألهمزه

بسم الله الرحمن الرحيم
قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ (1) اللَّهُ الصَّمَدُ (2) لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ (3) وَلَمْ يَكُنْ لَهُ كُفُوًا أَحَدٌ (4) الإخلاص

بسم الله الرحمن الرحيم
قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ (1) مِنْ شَرِّ مَا خَلَقَ (2) وَمِنْ شَرِّ غَاسِقٍ إِذَا وَقَبَ (3) وَمِنْ شَرِّ النَّفَّاثَاتِ فِي الْعُقَدِ (4) وَمِنْ شَرِّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ (5) الفلق

بسم الله الرحمن الرحيم
قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ (1) مَلِكِ النَّاسِ (2) إِلَهِ النَّاسِ (3) مِنْ شَرِّ الْوَسْوَاسِ الْخَنَّاسِ (4) الَّذِي يُوَسْوِسُ فِي صُدُورِ النَّاسِ (5) مِنَ الْجِنَّةِ وَالنَّاسِ (6) الناس

صدق الله العظيم وأن الحمد لله رب العالمين
# ثم إقراء الآيات المتخصصة لفك الربط وهى كالأتي

آيات فك الربط المجموعة الأولى

1- وَلَقَدْ نَصَرَكُمُ اللَّهُ بِبَدْرٍ وَأَنْتُمْ أَذِلَّةٌ فَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ (123) آل عمران

2- أَوَمَنْ كَانَ مَيْتًا فَأَحْيَيْنَاهُ وَجَعَلْنَا لَهُ نُورًا يَمْشِي بِهِ فِي النَّاسِ كَمَنْ مَثَلُهُ فِي الظُّلُمَاتِ لَيْسَ بِخَارِجٍ مِنْهَا كَذَلِكَ زُيِّنَ لِلْكَافِرِينَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ (122)الأنعام

3- فَلَمَّا أَلْقَوْا قَالَ مُوسَى مَا جِئْتُمْ بِهِ السِّحْرُ إِنَّ اللَّهَ سَيُبْطِلُهُ إِنَّ اللَّهَ لَا يُصْلِحُ عَمَلَ الْمُفْسِدِينَ (81) وَيُحِقُّ اللَّهُ الْحَقَّ بِكَلِمَاتِهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُجْرِمُونَ (82)يونس

4- وَقُلْ جَاءَ الْحَقُّ وَزَهَقَ الْبَاطِلُ إِنَّ الْبَاطِلَ كَانَ زَهُوقًا (81)الإسراء

5- بَلْ نَقْذِفُ بِالْحَقِّ عَلَى الْبَاطِلِ فَيَدْمَغُهُ فَإِذَا هُوَ زَاهِقٌ وَلَكُمُ الْوَيْلُ مِمَّا تَصِفُونَ (18)الأنبياء

6- أَوَلَمْ يَرَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ كَانَتَا رَتْقًا فَفَتَقْنَاهُمَا وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَاءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ أَفَلَا يُؤْمِنُونَ (30)الأنبياء

7- فَانْطَلَقُوا وَهُمْ يَتَخَافَتُونَ (23)القلم.

المجموعة الثانية من آيات فك الربط

1-   أَوَمَنْ كَانَ مَيْتًا فَأَحْيَيْنَاهُ وَجَعَلْنَا لَهُ نُورًا يَمْشِي بِهِ فِي النَّاسِ كَمَنْ مَثَلُهُ فِي الظُّلُمَاتِ لَيْسَ بِخَارِجٍ مِنْهَا كَذَلِكَ زُيِّنَ لِلْكَافِرِينَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ (122)الأنعام

2-   وَلَوْ فَتَحْنَا عَلَيْهِمْ بَابًا مِنَ السَّمَاءِ فَظَلُّوا فِيهِ يَعْرُجُونَ (14) لَقَالُوا إِنَّمَا سُكِّرَتْ أَبْصَارُنَا بَلْ نَحْنُ قَوْمٌ مَسْحُورُونَ (15)الحجر

3-   قَالَ هَذَا رَحْمَةٌ مِنْ رَبِّي فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ رَبِّي جَعَلَهُ دَكَّاءَ وَكَانَ وَعْدُ رَبِّي حَقًّا (98)الكهف

4-   قَالَ رَبِّ اشْرَحْ لِي صَدْرِي (25) وَيَسِّرْ لِي أَمْرِي (26) وَاحْلُلْ عُقْدَةً مِنْ لِسَانِي (27) يَفْقَهُوا قَوْلِي (28)طه

5-   أَوَلَمْ يَرَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ كَانَتَا رَتْقًا فَفَتَقْنَاهُمَا وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَاءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ أَفَلَا يُؤْمِنُونَ (30)الأنبياء

6-أَلَمْ نَشْرَحْ لَكَ صَدْرَكَ (1) وَوَضَعْنَا عَنْكَ وِزْرَكَ (2) الَّذِي أَنْقَضَ ظَهْرَكَ (3) وَرَفَعْنَا لَكَ ذِكْرَكَ (4) فَإِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْرًا (5) إِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْرًا (6) فَإِذَا فَرَغْتَ فَانْصَبْ (7) وَإِلَى رَبِّكَ فَارْغَبْ (8) الشرح

7-إِذَا جَاءَ نَصْرُ اللَّهِ وَالْفَتْحُ (1) وَرَأَيْتَ النَّاسَ يَدْخُلُونَ فِي دِينِ اللَّهِ أَفْوَاجًا (2) فَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ وَاسْتَغْفِرْهُ إِنَّهُ كَانَ تَوَّابًا (3) النصر
.
# ثم ادعوا الله سبحانه وتعالى بكل ما تستطيع وبذلك تكون قد أتممت القرأة واستعد للتنفيذ .

أولا / البيض :
 تقرءا على البيضة الأولى (وَالسَّمَاءَ بَنَيْنَاهَا بِأَيْدٍ وَإِنَّا لَمُوسِعُونَ (47) الزاريات .     ويأكلها الزوج
البيضة الثانية تقرءا عليها (وَالْأَرْضَ فَرَشْنَاهَا فَنِعْمَ الْمَاهِدُونَ (48) الزاريات . وهذة تأكلها الزوجة.
البيضة الثالثة تقرءا عليها (وَمِنْ كُلِّ شَيْءٍ خَلَقْنَا زَوْجَيْنِ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ (49)الزاريات . وهذه تقسم إلى نصفين بشعرة من رأس الزوجة ويأكل كل منهما نصف .
ثانيـــــــا / العــــــــــسل :
 تأخذ كوبين من الماء المقروء علية وتذيب فى كل منهما ملعقتين من العسل ويشربهما الزوجين
ثا لثـــــــــــا / الماء المقروء علية
يستحم به الزوجين طبعا بعيدا عن الحمام.
رابعــــــــــــــــا / زيت الزيتون
يقوم الزوجين بتدليك أجسامهم كليا بلا استثناء
خامســـــــــا /
 يضع الزوجين من الرائحة الطيبة المقروء عليها .
وبذلك يكون قد تم فك الربط تماما بإذن الله.
بفرض ولو 1% بقى شيء من تأثير الربط كرر دهان الزيت وشرب العسل فقط .
وإذا كان الربط بواسطة جني متلبس الجسد سوف يتنازل الجني عن الربط ولكن يجب استمرار استعمال دهان الزيت وشرب العسل حتى يخرج الجني للأبد بإذن الله

أخطر المشاكل التي تواجه العروسان
في بداية الزواج ومن أكثرها تعقيدا
هي حاله يتخيلها معظم الناس على أنها ربط لأحد العروسان أو كلاهما.
وفى حقيقة الأمر يجب أن يعلم الجميع كيفية التفريق بين الربط الحقيقي
وبين تلبس احد الزوجين من الجن من فترة سابقة للزواج.
وخاصة إن كانت الزوجة ملبوسه بواسطة جني ذكر.
أو كان الزوج ملبوس بواسطة جنية أنثى .
وحتى نستطيع التفريق بين حالة الربط الفعلي للزوجين أو احدهما هناك علامات
للربط منها : -
·       الرغبة الشديدة بين العروسين وعدم القدرة على الممارسة.
·       الانتصاب التام من الزوج عن بعد وحين الاقتراب يصبح ارتخاء تام.
·       الم شديد يحدث للزوج في الخصيتين .
·       يمكن الإنزال مع وجود الارتخاء في بعض الحالات.
·       في حالات الربط الشديد لا يحدث إنزال أبدا.
·       أما الزوجة فيكون لديها الرغبة النفسية ومع هذا تجد التحام شديد
في الفخذين لا تستطيع مقاومته.
·       أو تجد الزوجة نزول نزيف عند بداية اللقاء الزوجي دون سبب
وهذا من أخطر أنواع الربط.
·       أو عند اللقاء الزوجي لا يجد الزوج شيئا للمرأة وكأنها ليس لها العضو الأنثوي.
أما للتلبس علامات أخرى يقلد فيها الربط حتى يضلل الزوجين .
وهناك فروق بسيطة لا يستطيع تقليدها  منها : -
·       يمكن أن يحدث جماع مع الارتخاء ويحدث أيضا أنزال
·       يكون الزوج غير موفق جنسيا بمعنى أن يكون مرة موفق ومرة غير موفق
حتى أنه أحيانا يمكن أن يكون لدية انتصاب ويبدءا الممارسة ثم يرتخي فجأة
·       وأحيانا يرى الزوجة بشكل قبيح أو يشم منها رائحة كريهة.
·       وأحيانا يلوم نفسه انه تزوج بها .
أما الزوجة إن كانت ملبوسه من قبل الزواج وظهر لديها أعراض ربط
فتظهر الأعراض في هذه الصور : -
·       يظهر تحت عينيها هالة سوداء.
·       تشعر بألم شديد في أسفل الظهر وينتقل لحالة صداع في الرأس.
·       تكره منزل الزوجية وتتمنى العودة لمنزل والدها.
·       تشعر بضيق شديد من الزوج.
·       يمكن أن يحدث جماع رغم عنها .
·       تظهر للزوج عدم الرغبة في اللقاء الزوجي وفى نفس الوقت
تحلم وهى نائمة أنها تجامع أحد الأشخاص.
هذه كانت الفروق البسيطة بين الربط الحقيقي للزوجين وبين التلبس المسبق لأحدهما والذي يمثل عليهما أعراض الربط.
وإن كان ربط حقيقي فعلاجه الشافي الكافي موجود بموضع كامل له تحت
اسم فك الربط.
وإن كان الأمر تلبس ويمثل أعراض الربط فيجب البدء في البرنامج العلاجي
للتخلص من هذا الجني.
وهناك تساؤل يقول لماذا يقوم الجني القائم بعملية التلبس بتمثيل أعراض الربط ؟
والإجابة بديهية فالجني القائم بعملية التلبس عدو يبحث عن كل ما من شئنه ينغص عليك حياتك.
ومن أسوء المنغصات إتلاف أجمل أيام العمر بين العروسين

شكرا لك ولمرورك

شاركوا معنا في قناة الرقية الشرعية وعلاج السحر

 

التسميات

ads tele

التعليقات

adse