ads tele

ads tele

ads tele

الرقية الشرعية

للبحث في المدونة

adse

السبت، 2 يونيو، 2012

القول المبين في المسمي (القرين)


بسم الله والصلاة والسلام علي رسول الله( صلى الله عليه وسلم)


كثر اللغط عند كثير من الناس وبالأخص الأخوة المعالجين وفقهم الله إلي كل خير فيقولون أن القرين يلتبس 


بالإنسان منذ مولده ، وهذا من الخطأ العظيم ولا أعلم من أين أتوا بمثل هذا الكلام .


ولهم أقول اقرأوا هذا البحث المووجز عن القرين ثم لنا عودة باذن الله.


(القرين في اللغة).

------------

تأتي كلمة القرين في اللغة بمعني الصاحب والشريك في الأمر.


القرين:-المُقارِنُ ، كالقرانى ، كحُبارى ج قرناء ، والمصاحب ، والشيطان المقرون بالإنسان لا يفارقه . 

المصدر : القاموس المحيط صفحة ( 1103 ) ] .


قرين:-ج قرناء مقرون " سجين قرين لآخر" | مصاحب : | إياك وقرين السوء | نظير : " أنت قريتي 


في العمل " زوج : شريك حياة : " هي تحب قرينها " | " منقطع القرين " لا مثيل،له أو شبيه .


قرينة :- امرأة الرجل ، زوجة " دعي هو وقرينته " المنجد في اللغة العربية المعاصرة صفحة ( 1148 ) .


القرين المصاحب ( لسان العرب ] ( 13/336 ) .



وكما قال الشاعر عدي بن زيد


عن المرء لا تسأل وسل عن قرينه**** فكل قرين بالمقارن يقتدي


يريد بالقرين الصاحب والصديق.


(القرين في القرآن).

--------------

ذكر القرين في مواضع (متعددة من القرآن) وجميعها بمعني الصاحب وعلي سبيل المثال 


قوله تعالي 


(والذين ينفقون أموالهم رئاء الناس ولا يؤمنون بالله ولا باليوم الآخر ومن يكن الشيطان له قرينا فساء قرينا)


النساء 38 .تفسير الطبري 5/87 ) ...


القول في تأويل 


قوله تعالى:-(ومن يكن الشيطان له قرينا فساء قرينا) 


يعني بذلك جل ثناؤه ومن يكن الشيطان له خليلا وصاحبا يعمل بطاعته ويتبع أمره ويترك أمر الله 


في إنفاقه ماله رئاء الناس في غير طاعته وجحوده وحدانية الله والبعث بعد الممات فساء قرينا ،يقول فساء 


الشيطان قرينا وإنما نصب القرين لأن في ساء ذكرا من الشيطان كما قال جل ثناؤه بئس للظالمين بدلا .


إذا نستطيع القول أن القرين وبالطبع نعني هنا قرين الجن هو أحد شياطين الجن 


يوكل بالأنسان منذ يوم مولده يوسوسله ويدفعه الي المعاصي وليس بالطبع يقطن داخل جسد الإنسان 


فهو بالطبع خارج الجسد يتابع الإنسان في كل مكان وأوان يعرف عن الإنسان التابع له كل شئ 


نتيجة مصاحبته له ، وله دور كبير في (الإصابة بالأمراض الروحية) كما سنبين آنفا" .

ومما يؤكد هذا الكلام الأحاديث


حدثني هارون بن عبد الله ومحمد بن رافع قالا حدثنا محمد بن إسماعيل بن أبي فديك عن الضحاك 


بن عثمان عن صدقة بن يسار عن عبد الله بن عمر أن رسول الله (صلى الله عليه وسلم)



(قال إذا كان أحدكم يصلي فلا يدع أحدا يمر بين يديه فإن أبي فليقاتله فإن معه القرين)
.

صحيح مسلم ( 1/363 )


حدثنا عثمان بن أبي شيبة وإسحاق بن إبراهيم قال إسحاق أخبرنا وقال عثمان حدثنا جرير عن منصور 


عن سالم بن أبي الجعد عن أبيه عن عبد الله بن مسعود قال قال رسول الله (صلى الله عليه وسلم)



(ما منكم من أحد إلا وقد وكل به قرينه من الجن قالوا وإياك يا رسول الله قال وإياي إلا أن الله

أعانني عليه فأسلم فلا يأمرني إلا بخير).



صحيح مسلم ( 4/2167 ) شرح الحديث من شرح النووي على صحيح مسلم (17/157 )<2814> 


قوله (صلى الله عليه وسلم) ما منكم من أحد إلاوقد وكل به قرينه من الجن قالوا وإياك قال واياى


إلا أن الله أعاننى عليه فأسلم فلا يأمرنى إلا بخير فأسلم برفع الميم وفتحها وهما روايتان مشهورتان فمن رفع 


قال معناه أسلم أنا من شره وفتنتة ومن فتح قال ان القرين أسلم من الاسلام وصار مؤمنا لايأمرنى إلا بخير 


وأختلفوا فى الأرجح


منهما فقال الخطابى الصحيح المختار الرفع ورجح القاضي عياض الفتح (وهو المختار) 

لقوله (صلى الله عليه وسلم) فلا يأمرنى إلابخير 


وأختلفوا على رواية الفتح



قيل أسلم بمعنى أستسلم وإنقاد وقد جاء هكذا فى غير صحيح مسلم فإستسلم وقيل معناه صار مسلما 


مؤمنا وهذا هو الظاهر قال القاضي واعلم أن الأمة مجتمعة على عصمة النبى (صلى الله عليه وسلم)


من الشيطان فى جسمه وخاطره ولسانه وفى هذا الحديث إشارة 


إلى التحذير (من فتنة القرين ووسوسته وإغوائه)


فأعلمنا بأنه معنا لنحترز منه بحسب الامكان .


روى مسلم وأحمد وغيرهما من حديث عائشة رضي الله عنها،أن رسول الله (صلى الله عليه وسلم) 


خرج من عندها ليلاً قالت


فغرت عليه قال فجاء فرأى ما أصنع فقال :- لك ياعائشة أغرت ؟


فقلت : ومالي لا يغار مثلي على مثلك فقال رسول الله (صلى الله عليه وسلم):-أفأخذك شيطانك ؟


فقلت يارسول الله أو معي شيطان ؟ قال : نعم ، ومع كل إنسان . قلت : ومعك يارسول الله ؟


قال : نعم ، ولكن ربي عز وجل أعانني عليه حتى أسلم . وفي لفظ آخر أعانني عليه فأسلم) .





( ما منكم من أحد، إلا و قد وكل به قرينه من الجن، و قرينه من الملائكة .


قالوا : و إياك ؟ قال : و إياي، إلا إن الله أعانني عليه فأسلم، فلا يأمرني إلا بخير ) 



( صحيح – الألباني – صحيح الجامع – 5800 ) .


هذا قولي وما أعلم والله ورسوله أعلي وأعلم ومن لم يقتنع بكلامي ودليلي فليأت بدليله


منقووووووووووووووووووووووول.



( سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق