القران الكريم

الأربعاء، 23 مايو، 2012

الفرق بين الاحتلام واعراض المس العاشف


أولاً لا بد إخوتي الأفاضل من التفريق بين ( معاشرة الجن والاحتلام ) ، وللإجابة على مثل هذا السؤال أقول وبالله التوفيق ملخصاً ذلك في النقاط الهامة التالية :

أولاً : معاشرة الجن قد تكون في معظمها من قبل شخص بصفة وهيئة معينة ، أما الاحتلام فلا يشترط ذلك 0

ثانياً : يكثر معاشرة الجن للإنس وبخاصة للنساء أثناء أوقات العذر الشرعي ( الحيض والنفاس ) أما الاحتلام فلا يتعلق بوقت أو زمان أو مكان معين 0

ثالثاً : معاشرة الجن للإنس تكون كـأنها واقعة في الحقيقة ، ويشعر بها الإنسان كواقع عملي فعلي ، وهذا لا يتوفر في الاحتلام إلا الشعور والإحساس فقط 0

رابعاً : معاشرة الجن تأخذ وقتاً طويلاً وكأنما هو الواقع الفعلي للمعاشرة بين الرجل والمرأة ، أما الاحتلام فلا يكون إلا للحظات فقط 0

خامساً : معاشرة الجن تشعر الحالة المرضية بإرهاق وتعب نتيجة المعاشرة ، بخلاف الاحتلامالذي لا يتوفر فيه مثل هذا الأمر مطلقاً 0

سادساً : معاشرة الجن تشعر الحالة المرضية بالحركة والتقلب كما هو الواقع العملي للمعاشرة الزوجية ، وهذا لا يتوفر في الاحتلام على الاطلاق 0

سابعاً : معاشرة الجن تشعر الحالة المرضية في كثير من الأوقات بالشبق الجنسي كي تتوفر الظروف الملائمة للجني العاشق من السيطرة على الحالة المرضية والنيل منها في هذا الجانب 0

ثامناً : معاشرة الجن لا تشعر الحالة المرضية بأية ميول إلى الزوج أو معاشرته مع توفر الشبق المذكور في النقطة السابقة ، مع التأكد من أن الحالة المرضية تعاني من الاقتران الشيطاني في الأصل 0

تاسعاً : شعور الحالة المرضية في كثير من الأوقات بمن يتابعها أو يتلمس جسدها ، وهذا من الأعراض الخارجية التي تدل على العشق ، وهذا لا يتوفر مطلقاً في مسألة الاحتلام 0

هذا ما تيسر لي بخصوص هذا الموضوع ، وكل ما ذكر هو أبرز ما يميز معاشرة الجن للإنس عن الاحتلام ، سائلاً المولى عز وجل أن يحفظ رجال ونساء المسلمين من شياطين الإنس والجن إنه سميع مجيب الدعاء

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

adse

التعليقات