آخر الأخبار
... مرحبا بزورا موقع الرقية الشرعية وعلاج السحر
يتم التشغيل بواسطة Blogger.

تذكر ان الله هو الشافي

وعلى العبد الاخذ بالأسباب

العلامات التي يستدل بها المعالج على حضور الجان بعد وأثناء القراءة

0

يقول صاحب موسوعة الرقية الشرعية 7/141 :
يستطيع المعالج أن يحدد لحظة الاقتران الكلي بالنسبة للأرواح الخبيثة على النحو التالي :
1- التشنج الكلي مع الصراخ الشديد مع تغميض العينين وطرف شديد بهما ( الرأرأة ) ، وقد يصدر من بعض الحالات كلام متقطع ، وحالات الاقتران المشاهدة تكون على إحدى أمرين :
أ- بعض مرضى حالات صرع الأرواح الخبيثة يشعرون بما يدور حولهم من أحداث ومجريات .
ب- البعض الآخر من حالات مرضى صرع الأرواح الخبيثة لا يشعرون بأية أحداث أو مجريات مطلقاً ، وعند عودتهم إلى الوعي والإدراك لا يتذكرون تلك الأحداث التي مرت عليهم خلال تلك الفترة .
2- انتفاخ غير طبيعي في الأوداج ومنطقة الصدر ، ويواكب ذلك تغميض وطرف شديد في العينين ( الرأرأة ) ، وتكون حالة الشعور والإدراك كما أشرت في الحالة السابقة .
بالنسبة للحالات السابقة يغلب عليها عادة طرف العينين ( الرأرأة ) والصراخ ، وبعض تلك الأرواح تتكلم بطلاقة ، والبعض الآخر لا يستطيع الكلام إلا بالإشارة ، ومنها ما لا يستطيع التعبير إلا بالكتابة .
3- بعض الحالات قد يتكلم فيها الجني الصارع على لسان المصروع ، كما يتكلم المصروع حال يقظته ووعيه ، دون حدوث صراخ أو طرف في العينين أو أية تغيرات سيكولوجية تذكر تتعلق بالمريض ، وهذه الحالات نادرة الحدوث ، ولكنها قد تشاهد في بعض الأحيان ، وهذا النوع من الأرواح الخبيثة عادة ما يكون قوياً ومتمرداً ، ويحتاج للفراسة والممارسة والخبرة الطويلة لتحديده والكشف عنه .
4- يستطيع المعالج بواسطة قرائن وأدلة معينة أن يحدد ديانة الجني الصارع سواء كان نصرانياً أو يهودياً أو بوذياً ونحو ذلك ، ومن تلك القرائن :
أ- كثرة الأفكار والوساوس التي تنتاب الحالة المرضية وتعلقها بجانب عقدي معين كحب النصرانية وحب النصارى والصليب والشعور بالألفة لهم ومعاداة من يعاديهم ونحو ذلك من أمور مختلفة .
ب- التأثر الشديد بالآيات التي تتلى على الجني الصارع والمتعلقة بمذهبه ومعتقده ، فاليهودي يتأثر كثيراً بالآيات التي تتحدث عن اليهود ومكرهم وخداعهم ونحو ذلك ، والنصراني يتأثر بالآيات التي تتحدث عن النصارى وعيسى بن مريم عليه السلام والتوحيد الخالص لله سبحانه وتعلى ونحو ذلك من أمور أخرى .
قال صاحبا كتاب " الإصابة بالعين وعلاجها والتخلص من السحر " :
وتستطيع أن تتعرف على الجني إذا حضر على الحالة بما يلي :
1- تجد طرفاً بالعينين ورعشة دائمة تظهر على رموش العينين بوضوح ، وكذلك شخوص العينين
2- رعدة شديدة ودائمة في الجسد وبخاصة الأطراف والأيدي والأرجل وقد تكون الرعشة خفيفة فيجب ملاحظة ذلك .
3- يمكن أن تجد صراخاً .
4- قد تجد حراكاً وهياجاً للمريض ، والمريض يود أن يكسر كل يراه أو يبصق على المعالج وخلافه .
قلت : ومن العلامات الأخرى على حضور الجان :
1- تجد سباً وشتماً من قبل المريض .
2- تجد سخرية أوتبسماً أو ضحكاً .
3- تجد شهقة أو فواقه من المريض بين الحين والآخر بشكل مرتفع .
والله تعالى أعلم . وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم . 5/5/1424هـ


يقول صاحب موسوعة الرقية الشرعية 7/141 :
يستطيع المعالج أن يحدد لحظة الاقتران الكلي بالنسبة للأرواح الخبيثة على النحو التالي :
1- التشنج الكلي مع الصراخ الشديد مع تغميض العينين وطرف شديد بهما ( الرأرأة ) ، وقد يصدر من بعض الحالات كلام متقطع ، وحالات الاقتران المشاهدة تكون على إحدى أمرين :
أ- بعض مرضى حالات صرع الأرواح الخبيثة يشعرون بما يدور حولهم من أحداث ومجريات .
ب- البعض الآخر من حالات مرضى صرع الأرواح الخبيثة لا يشعرون بأية أحداث أو مجريات مطلقاً ، وعند عودتهم إلى الوعي والإدراك لا يتذكرون تلك الأحداث التي مرت عليهم خلال تلك الفترة .
2- انتفاخ غير طبيعي في الأوداج ومنطقة الصدر ، ويواكب ذلك تغميض وطرف شديد في العينين ( الرأرأة ) ، وتكون حالة الشعور والإدراك كما أشرت في الحالة السابقة .
بالنسبة للحالات السابقة يغلب عليها عادة طرف العينين ( الرأرأة ) والصراخ ، وبعض تلك الأرواح تتكلم بطلاقة ، والبعض الآخر لا يستطيع الكلام إلا بالإشارة ، ومنها ما لا يستطيع التعبير إلا بالكتابة .
3- بعض الحالات قد يتكلم فيها الجني الصارع على لسان المصروع ، كما يتكلم المصروع حال يقظته ووعيه ، دون حدوث صراخ أو طرف في العينين أو أية تغيرات سيكولوجية تذكر تتعلق بالمريض ، وهذه الحالات نادرة الحدوث ، ولكنها قد تشاهد في بعض الأحيان ، وهذا النوع من الأرواح الخبيثة عادة ما يكون قوياً ومتمرداً ، ويحتاج للفراسة والممارسة والخبرة الطويلة لتحديده والكشف عنه .
4- يستطيع المعالج بواسطة قرائن وأدلة معينة أن يحدد ديانة الجني الصارع سواء كان نصرانياً أو يهودياً أو بوذياً ونحو ذلك ، ومن تلك القرائن :
أ- كثرة الأفكار والوساوس التي تنتاب الحالة المرضية وتعلقها بجانب عقدي معين كحب النصرانية وحب النصارى والصليب والشعور بالألفة لهم ومعاداة من يعاديهم ونحو ذلك من أمور مختلفة .
ب- التأثر الشديد بالآيات التي تتلى على الجني الصارع والمتعلقة بمذهبه ومعتقده ، فاليهودي يتأثر كثيراً بالآيات التي تتحدث عن اليهود ومكرهم وخداعهم ونحو ذلك ، والنصراني يتأثر بالآيات التي تتحدث عن النصارى وعيسى بن مريم عليه السلام والتوحيد الخالص لله سبحانه وتعلى ونحو ذلك من أمور أخرى .
قال صاحبا كتاب " الإصابة بالعين وعلاجها والتخلص من السحر " :
وتستطيع أن تتعرف على الجني إذا حضر على الحالة بما يلي :
1- تجد طرفاً بالعينين ورعشة دائمة تظهر على رموش العينين بوضوح ، وكذلك شخوص العينين
2- رعدة شديدة ودائمة في الجسد وبخاصة الأطراف والأيدي والأرجل وقد تكون الرعشة خفيفة فيجب ملاحظة ذلك .
3- يمكن أن تجد صراخاً .
4- قد تجد حراكاً وهياجاً للمريض ، والمريض يود أن يكسر كل يراه أو يبصق على المعالج وخلافه .
قلت : ومن العلامات الأخرى على حضور الجان :
1- تجد سباً وشتماً من قبل المريض .
2- تجد سخرية أوتبسماً أو ضحكاً .
3- تجد شهقة أو فواقه من المريض بين الحين والآخر بشكل مرتفع .
والله تعالى أعلم . وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم . 5/5/1424هـ

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

صفحتنا في الفيسبوك ولطلب العلاج مجانا

التسميات