ads tele

ads tele

ads tele

الرقية الشرعية

للبحث في المدونة

adse

الثلاثاء، 29 مايو، 2012

مخاطر العين وتاثيرها في كل شيئ بامر الله عز وجل


عن جابر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : العين تدخل الرجل القبر و تدخل الجمل القدر . قال 

الشيخ الألباني:حديث حسن انظر حديث رقم : 4144 في صحيح الجامع .

يقول ابن القيم في كتابه الزاد: ومن الرُّقَى التى تردُّ العَيْن ما ذُكر عن أبى عبد الله السَّاجى ، أنه كان فى 

بعض أسفاره للحج أو الغزو على ناقة فارِهَةٍ ، وكان فى الرفقة رجل عائن ، قلَّما نظر إلى شىء إلا أتلفه 

، قيل لأبى عبد الله : احفَظْ ناقَتكَ مِنَ العائِن ، فقال : ليس له إلى ناقتى سبيل ، فأُخْبِرَ العائِنُ بقوله ، 

فتَحيَّنَ غَيبة أبى عبد الله ، فجاء إلى رَحْله ، فنَظر إلى الناقةَ ، فاضطربتْ وسقطت ، فجاء أبو عبد الله ، 

فأُخْبِرَ أنَّ العائِنَ قد عانها ، وهى كما ترى ، فقال : دُلُّونى عليه . فدُلَّ ، فوقف عليه، وقال : بِسْمِ اللّهِ 

حَبْسٌ
حَابِسٌ وَحَجَرٌ يَابِسٌ وَشِهَابٌ قَابِسٌ رَدَدْتُ عَيْنَ الْعَائِنِ 
عَلَيْهِ وَعَلَى أَحَبّ النّاسِ إلَيْهِ فَارْجِعِ الْبَصَرَ هَلْ 

تَرَى
مِنْ فُطُورٍ ثُمّ ارْجِعِ الْبَصَرَ كَرّتَيْنِ يَنْقَلِبْ إِلَيْكَ 
الْبَصَرُ خَاسِئًا وَهُوَ حَسِيرٌ فَخَرَجَتْ حَدَقَتَا الْعَائِنِ 
وَقَامَتْ 

النّاقَةُ لا بَأْسَ بِهَا أ.هـ.

قلت: يقول اهل العلم ان هذا الدعاء لا يجوز العمل به بهذه الصيغة لما فيه من تعدي وظلم على أهل 

وأولاد العائن والذين هم أَحَبّ النّاسِ إلَيْهِ .



وذكر ابن عبد البر في التمهيد وعن سحيم بن نوفل قال كنا عند عبدالله نعرض المصاحف فجاءت جارية 

أعرابية إلى رجل منا فقالت أن فلانا قد لقع مهرك بعينه وهو يدور في فلك لا يأكل ولا يشرب ولا يبول ولا 

يروث فالتمس له راقيا فقال عبدالله لا نلتمس له راقيا ولكن ائته فانفخ في منخره الأيمن أربعا وفي الأيسر 

ثلاثا وقل لا بأس أذهب الباس رب الناس اشف أنت الشافي لا يكشف الضر إلا أنت فقام الرجل فانطلق فما 

برحنا حتى رجع فقال لعبدالله فعلت الذي أمرتني به فما برحت حتى أكل وشرب وبال وارث .



قال الجاحظ في كتاب الحيوان قال أبو سعيد عبد الملك بن قريب: كان عندنا رجُلان يَعينان الناس، فمرَّ 

أحدهما بحوضٍ من حجارة، فقال: تاللّهِ ما رأيتَ كاليوم قطَّ فتطاير الحوض فِلقَتين، فأخذه أهلُه فضبَّبوه 

بالحديد، فمرَّ عليه ثانيةً فقال: وأبيك لقلَّما أضرَرْتُ أهلَكَ فيك فتطاير أربعَ فِلَق.



قال: وأمَّا الآخر فإنَّه سمعَ صوتَ بَولٍ من وراء حائط فقال: إنَّك لشَرُّ الشَّخب فقالوا له: إنه فلانٌ ابنك، 

قال: وانقطاع ظهراه قالوا: إنه لا بأسَ عليه، قال: لا يبولُ واللَّه بَعْدَها أبداً قال: فما بال حتَّى مات.



قال و رأيت رجلاً عَيُوناً سمع بقرةً تُحلَب فأعجبه صوتُ شَخْبها، فقال: أيتَّهن هذه، فخافوا عينَه فقالوا: 

الفلانيّة لأخرى وَرَّوا بها عنها فهلكتا جميعاً المُوَرَّى بها والمورَّى عنها.

الشخب : صوت الحليب وهو يخرج من ثدي البقرة.

تأثير العين النفسي والبدني والمادي في المعين:
التأثير البدني الموضعي : وهو إصابة المعين في عضو من أعضاء جسده كاليد أو العين أو القدم أو 

اللسان أو الأسنان .
التأثير البدني الكامل : وهو تأثير العين على كامل جسد المعيون .
التأثير البدني المتنقل : وهو إصابة المعيون في كامل جسده ولكن بشكل متنقل .
التأثير البدني أو النفسي الدائم : وهو أن يكون تأثير العين في المعين غير مقيد بزمان ولا مكان ولا 

بمناسبة ، وإن تأثير العين في المعين يكون في بعض الحالات ملازما وإن كان يخف في بعض الوقت 

ويزداد في وقت آخر إلا أنه لا ينفك عن المعين . ولذلك كان من دعاء المصطفى صلى الله عليه وسلم " 

اللهم اصرف عنه حرها وبردها ووصبها " ، والوصب هو لزوم الوجع .
التأثير البدني أو النفسي المقيد : وهو أن يكون تأثير العين في المعيون مقيداً بزمان أو بمكان أو 

بمناسبة.
التأثير المادي العام : وهو تأثير العين في كل ما يملكه المعيون.
التأثير المادي المُعَين: وهو تأثير العين في شيء يملكه المعيون

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق