الرقية الشرعية

الثلاثاء، 6 مارس، 2012

طريقة تجهيز المداد الطاهر الذي تُكتب به الآيات :



طريقة تجهيز المداد الطاهر الذي تُكتب به الآيات :
قم بتفريغ علبة زعفران (الحجم العادي المعروف 8 ملغم) مع مقدار (50 ملغم) من الماء في إناء واتركه لمدة يوم وليلة (24) ثم قم بتصفيته جيداً من الشوائب ، وبعد ذلك تُملأ به الأقلام للكتابة وهو الأفضل ، ويمكن الإفادة من تقنيات الطابعات الحديثة باستعمال مداد الزعفران فيها ، بعد التيقن خلوها من أي مداد سابق ، ويحسُن كذلك الإفادة من برنامج القرآن الحاسوبي ، لتطبيع الآيات برسم المصحف على ورق أبيض طاهر .
وقد وجه السؤال إلى فضيلة الشيخ العلامة عبدالله بن عبدالرحمن الجبرين عن حكم كتابة العزيمة بالطريقة المذكورة آنفاً ، فأجاب بقوله : روي عن ابن عباس أنه قال : إن في القرآن سبعاٍ وثلاثين موضعاً فيها قول لا إله إلا الله ، فمن كتبت له بزعفران وغسلها بماء زمزم أو بماء المطر شفي من المرض ، وإن كان مسحوراً إنحل سحره ) فقد كنا نفعل ذلك فنكتبها في أوراق بخط دقيق وزعفران فيغسلها ثلاث غسلات ويشرب غُسالتها ، ثم يجمع الورقة ، وإذا يبست جعلها على جمر وتلقّى دخانها ، وهكذا أدركنا كثيراً من المشايخ كالشيخ عبدالعزيز ابن مرشد ، والشيخ عبدالرحمن بن فريّان ، والشيخ أحمد بن منصور ، ولا يُنكر عليهم أحد من المشايخ ، فلا نرى مانعاً من استعمالها ، ويرجى الشفاء بذلك .
والأفضل كتابتها بالقلم في الأوراق مع اختيار دقة الاقلام وتقارب الأسطر حتى تتسع لعدد من الآيات ويكتب في الورقة في الوجهين كليهما . والله أعلم .
هذا وقد أفتت اللجنة الدائمة بمثل ذلك .
انتهـــــــــى ..
(من كتاب : ارق نفسك وأهلك بنفسك – للدكتور خالد عبدالرحمن الجريسي)




‏ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق