بعض الأعراض التي تحصل للمسحور وقت القراءة


بعض الأعراض التي تحصل للمسحور وقت القراءة



بعض الأعراض التي تحصل للمسحور وقت القراءة:

يشترك المحسود والمسحور في معظم هذه الاعراض والفرق ان التاثر يكون عند آيات السحر أشد والدعاء على السحرة .

× الضيق الشديد والضجر من القراءة .

× يجهش المريض بالبكاء ويتعجب المريض نفسه من هذا البكاء .

× الاستسلام للنوم بسبب القرين .

× قد يحصل للمريض انتفاخاً ملحوظاً في وجهه أو في بطنه .

× غالبا لا يظهر الجني بسرعة كما هو عليه الحال في المس.

× قد تظهر تشنجات ولاسيما في الأطراف وعلى العينين .

× لا يستجيب للقراءة والعلاج بسرعة ( أيضا بعض حالات العين لا تستجيب للعلاج بسرعة ).

× وقت الرقية ينظر إلى الراقي بسخرية وربما ضحك المصاب دون إرادة منه .



إن السحرة لعنهم الله في الغالب يرسلون إلى المسحور الشياطين المتمردة حيث أنهم أكثر قوة وتحملا وعناداً خصوصاً عند بداية العلاج ، فتجد خادم السحر يكمن وقت القراءة ولا يتحرك ولا يتسبب في أي أمر من شانه الاستدلال على وجوده داخل جسم المسحور ، حتى يظن الراقي أن الإنسان الذي أمامه ليس به سحر ولا حتى مس، فيتوقف المسحور عن القراءة ومتابعة العلاج ، أو بعد القراءة على المسحور تظهر أعراض العين فيكون تركيز العلاج على العين حتى تنتهي أعراضها ثم يتوقف عن العلاج ، ومن الملاحظ أن بعض من بهم سحر تسرع إليهم العين بل هم عُرضة للعين والمس أكثر من غيرهم لأن أجسادهم مكشوفة ، وحيث أن العين من السبل التي تقترن بها الشياطين بالإنسان ، لذا فإن الشياطين كثيراً ما تتسلط على المسحور من خلالها ، ويتأثر بعض المسحورين من آيات الحسد عند الرقية لأنه قد يكون مصاباً بالحسد المقرون بالمس ، وإن السحر في الغالب لا يعمله إلا الحسدة من خبيثي وخبيثات الإنس:



كل العداوات قد ترجى مودتها *** إلا عداوة من عاداك عن حسدِ
شكرا لك ولمرورك

التسميات

ads tele

التعليقات

adse