شعوذة ودجل وابتزاز عبر الانترنت والماسنجر


شعوذة ودجل وابتزاز عبر الانترنت والماسنجر



السحر الالكتروني.. هدم البيوت وانتهاك الحرمات بضغطة زر


آلاف المواقع الالكترونية لممارسة الكهانة والشعوذة على شبكة الانترنت واستدرار الأموال من المراهقين والمراهقات من ضعاف الايمان من خلال ادعاء العلاج تارة وعرض العاب مهارية سحرية تارة اخرى حيث يتم استقطاب الزبائن والزج بهم في دوامة الخزعبلات والترهات وادعاء الكشف ومعرفة المرض وظروف المريض عن طريق اسم الشخص واسم امه وتاريخ ميلاده, زوار أحد هذه المواقع التي تدعى علم الروحانيات ومعرفة الغيب وعلاج السحر والعين بلغ "450" زائرا في يوم واحد فيما وصل عدد زوار موقع آخر منذ انشائه في عام 2004م الى أكثر من "838" ألف زائر. ويؤكد عدم سلامتها من الانحرافات العقدية كون غالبية القائمين عليها ينتمون الى ثقافات معينة ينتشر فيها السحر والشعوذة مع ملاحظة وجود عدد من السعوديين بدأوا ينخرطون في ممارسة الوان من الشعوذة والدجل عبر الشبكة والمتصفح لتلك المواقع يجد امورا تدل على غرابتها ودجلها كادعاء العلاج بمعرفة اسرار الاحجار والكرستال واعطاء الدروس في علم الرمل وكيفية الضرب عليه للاجابة عن السؤال وكشف المستور وكذلك قراءة الكف. والطعم في تلك المواقع هو وضع بعض الآيات القرآنية الكريمة في واجهة الموقع كقوله تعالى (واذا مرضت فهو يشفين) كي يثق المتصفح للموقع بهم ومن ثم يقوم بالاتصال بهم من خلال ارقامهم التليفونية التي تتصدر واجهة الموقع او من خلال المراسلة عبر البريد الالكتروني او المحادثة عن طريق الماسنجر. مما دفع العلماء والتربويين والمختصين لدق ناقوس الخطر واعلان الحرب على تلك المواقع المتزايدة وتعريتها واظهار زيفها, نظرا لضررها المتفاقم وخطرها حيث انها تظهر الصلاح والتقى ولكن باطنها الكفر والضلال.
شعوذة وابتزاز
يقول المواطن عبدالعزيز الحربي: انتشرت في المنتديات مواقع تدعي علاج الروح والجسد ومعرفة الغيب, يكون طعمها ادعاء الصلاح والتقى من خلال استشهاد المشرف على الموقع بآيات كريمة او احاديث نبوية شريفة كي يثق المتصفح للموقع بهم, او من خلال لعبة سحرية بسيطة تكون مصداقية نتائجها غالبا صحيحة, فينبهر الشخص بذلك ويجعل ثقته ومصيره بمشرف الموقع, ومن ثم يطلب منه مباشرة مراسلة صاحب الموقع, ومن هنا يبدأ الابتزاز المادي. كما ان بعض هذه المواقع المشبوهة تطلب من الزائر للموقع في المرة الاولى التسجيل المجاني وتكمن الغرابة في طلبها ان يعبئ معلوماته باللغة اللاتينية وهي لغة السحر والشعوذة.
ويحذر المواطن محمد السلمي من هذه الظاهرة قائلا: كثر بين الشباب تبادل الرسائل الالكترونية التي تحوي مواقع للعبات سحرية, فلقد ارسل لي احد الاصدقاء على بريدي الالكتروني موقعا في النت به لعبة عبارة عن ثماني اوراق من الكوتشينة, فيضمر المشاهد احد الاوراق في نفسه ويختارها, ثم في الخطوة التي تليها يشاهد عينا رسمه كرتونية عبارة عن صورة مهرج ولكنه حين النظر لعيني المهرج يجب على المشاهد ان يتذكر تلك الورقة التي اختارها, وفي بعض الالعاب يطلب من اللاعب ان يصفق ثلاث مرات, ومكتوب تحتها عبارة تخويفية "هذا مهم جدا.. لا نتحمل مسؤولية ما قد يحدث لك اذا لم تصفق" ثم في الخطوة الاخيرة يتم عرض سبع من اوراق الكوتشينة ومستبعدا تلك الورقة التي اخترتها, وتكون المفاجأة ان اغلب النتائج تكون موافقة لما يختاره المشاهد.
واقع معاش
الجهات المعنية وعلى رأسها هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر تتابع القضية وقد تمكنت من القبض على عدد من المتورطين في ممارسة الدجل على شبكة الانترنت ومن بينهم مشعوذ في العقد الثالث من عمره القى القبض عليه في احد اسواق مدينة الدمام بعد رصده ومتابعته لمدة طويلة في اعقاب ورود معلومات لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وشكوك مواطنين ومواطنات في تصرفات شخص يدعى قدرته على علاج اكثر من 100 مرض وحل الخلافات العائلية وعلاج العقم وجلب الحظ السعيد, وتم الاتفاق على قيام احد مصادر الهيئة باجراء اتصال هاتفي مع الساحر وذكر له انه يعاني من مشاكل متعددة وانه ابن احد كبار تجار المنطقة الشرقية مما جعل المشعوذ يطمع في الحصول على مبالغ مالية ويتجاوب اكثر, وفعلا طلب 4 آلاف ريال مبدئيا, وعرض على مصدر الهيئة تعديل برجه مقابل 10 آلاف ريال و10 آلاف اخرى لفك سحر قامت به زوجته رغم انه اعزب, و15 الف ريال تكاليف متابعة, وعثر في جوال المشعوذ على بعض المراسلات مع احد السحرة الافارقة يطلب منه المساعدة في سحر احد الاشخاص, وبعد استجوابه تبين انه يمارس عمله منذ سنوات وحصد مبالغ طائلة, حيث كان يستهدف الاثرياء في اعماله, كما ان النسبة العظمى من الضحايا هن من النساء اللاتي يطلبن منه حل مشكلاتهن العائلية.
التوعية تبدأ بالمدارس
الخبير التربوي سعد بن عبدالرحمن القرني مدير مركز الاشراف التربوي بشرق جدة يرى انه مما يشعر بالأسى ان كثيرا من الممارسين لاعمال السحر الالكترونية هم من جيل متعلم يحسن استخدام التقنية وهذا يثير تساؤلا اكبر حول صيغ التعلم ونظم الفكر وآليات التلقي في المؤسسات التعليمية, وهل بالفعل تهزم المعرفة امام شهوة عمياء, وكيف نقارب بين دور المدرسة في رفع الجهل ونشر العلم وبين ايمان الخريجين بهذه الممارسات الموغلة في الجهل, ولعل من الموجب القول ان وسائل زرع القيم,وبناء الفهم في نفوس المتعلمين بحاجة لمراجعة المزيد من القوة والايمان في داخل الفرد ليقاوم مد الفكر المنحرف, بالاضافة الى اعادة بناء العلاقات بين التربية والمؤسسات الخارجية بما يحقق تكامل الادوار لبناء الامة والحفاظ على أصل وجودها.
ويحذر وليد صالح التميمي رئيس الخدمة الاجتماعية في مستشفى الملك فهد العام بجدة من خطورة انتشار تلك المواقع على المجتمع قائلا: حينما تتأصل في ثقافة المجتمع الممارسات الدجلية والفكر السحري فانها تنتج السلبية والاعتمادية في حياتنا وتجعل افراد المجتمع يتخبطون في منطقة ضبابية, بل ويجب علينا عدم التوسع في عزو جميع مشاكلنا الاجتماعية الى الحسد والعين والسحر والجن فهذا مدخل خطير من الناحية العلمية والاجتماعية بل والدينية لأنه يعطل البحث الجاد والموضوعي عن الاسباب الحقيقية لمشاكلنا, والمواقع المشبوهة على الانترنت تهدف من وراء ترويج الوهم تحقيق ارباح مادية على حساب تهميش العقل البشري وافراغه من الثوابت والقيم الكامنة فيه, لكن يتبقى الطرف الآخر للمعادلة واعني بذلك المتواصل مع هذه المواقع فلو لم تجد من يتواصل معها لما استمرت.
مواقع السحرة
ومن جانبه يشير د.اسعد بن سعيد الشهراني مدير ادارة التوعية الاسلامية في تعليم جدة الى انه ظهرت في الآونة الاخيرة على شبكة الانترنت مجموعة من المواقع تزعم انها تقدم معلومات عن اسرار الروح وعلوم الجن, وعلاجا لفك جميع انواع السحر والمس وتوطيد علاقات المحبة وعمل التحصينات والاحجبة, وجلب الزواج للعوانس ويقول انه بذلك انتقلت ممارسات الشعوذة من القنوات الفضائية الى مواقع الانترنت الحوارية, وهذه الظاهرة تدلل على أمرين لا ثالث لهما, الاول الجهل الذي اصاب الامة في أعز ماتملك وهو عقيدتها, والثاني ضعف الايمان الذي جعل بعض المسلمين يغفل عقيدة الايمان بالقضاء والقدر وهي من اركان الايمان الاساسية لقول الرسول صلى الله عليه وسلم لابن عباس رضي الله عنه "احفظ الله يحفظك -الى ان قال- واعلم أن الأمة لو اجتمعت على أن ينفعوك بشيء لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك, وان اجتمعوا على ان يضروك بشيء لم يضروك الا بشيء قد كتبه الله عليك, رفعت الاقلام وجفت الصحف". وللقضاء على هذه الظاهرة يجب ان يتعاون الجميع بدءا من المنزل مرورا بالمدارس والاندية والجمعيات, حتى شركات استضافة المواقع على الانترنت لها مساهمة في القضاء على هذه المواقع المشبوهة, كما ان هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات مطالبة بمضاعفة الجهود لحجب هذه المواقع عن المتصفحين داخل المملكة.
السحر الالكتروني
ويؤكد الشيخ اسماعيل العمري المتخصص في الرقية الشرعية امكانية وقوع السحر عبر الانترنت اذا طلب المشعوذ اسم الشخص واسم امه اذ لا يشترط لتفعيل السحر اخذ شيء من المسحور كشعره او بعض من ملابسه, فمن خلال اسم الشخص واسم امه يتعرف الجان على المطلوب اذيته, بل ان صورة الشخص المطلوب سحره او مقطعا من صوته كافيان ايضا للتعرف على المطلوب سحره, فبالامكان عقد الساحر للسحر في اواسط افريقيا والمسحور بعيد عنه الاف الكيلومترات.
ويضيف ان الموضوع اخطر من مجرد الخوف من الاصابة بسحر لان الدخول الى مواقع الدجل والشعوذة هو اتيان للكهان الذين نهى رسولنا الكريم اتيانهم وتصديقهم, وتسجيل الاسم واسم الام هو اذن لحصول الاذى وهو باب من ابواب الكفر بالله, ويكفي قول سيد الخلق صلى الله عليه وسلم "من أتى كاهنا او عرافا فصدقه بما يقول فقد كفر بما انزل على محمد", فالخسارة خسارة للدنيا وللآخرة.
ويستعرض د.محمد الحامد استشاري الطب النفسي قضية السحر من زاوية اخرى قائلا: مع الانفتاح الاعلامي بشتى صوره اصبح مجتمعنا السعودي المحافظ مستهدفا من قبل جهات خارجية كثيرة, وذلك من خلال التأثير على افكار المجتمع ومعتقداته, ومع الاستهداف اصبح بعض افراد مجتمعنا يعاني من نكوص فكري.
ويضيف من واقع عملي كاستشاري في الطب النفسي فإن اغلب مثل هذه الحالات التي تتجه للروحانيين والمشعوذين ليس بهم مس او سحر, بل ان العلة ترجع لمرض نفسي, او ما يسمى في علم النفس بـ"الاسقاط" وهو الهروب من الواقع واسقاط سبب المشكلة عن النفس الى الغير, فمن اسباب الاسقاط خوف المتوهم من نظرة المجتمع بأن كل من يزور الطبيب النفسي هو مجنون او مختل عقليا فيلجأون لطرق ابواب المشعوذين التي تكلفهم الكثير, فيهرب صاحب المشكلة من واقعه بعدم المواجهة بشجاعة.
الحد من الخطر
وتوعد الشيخ احمد قاسم الغامدي رئيس هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمنطقة مكة المكرمة تلك المواقع الداعية للسحر بالمتابعة المستمرة وقال ان الرئاسة تعمل حاليا على تطوير موقعها الالكتروني وسيكون لها جانب مستقل للتحذير من السحرة والكهان واستقطاب اخبارهم, بل محاولة معالجتها الكترونيا بالحجب وذلك بالتعاون مع مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية, فان كان الموقع صادرا عن دول اجنبية لا يمكن الوصول لاصحابها فيكتفى بالحجب, وان كان موقعها من داخل المملكة فتسعى للوصول للمصدر ومن ثم ضبطه واحالته للتحقيق وتطبيق احكام الشريعة بحقه.

بقلم المحترف محمد احتيت htyte mohammed

  • انا مواطن مغربي وادرس العلم الشرعي بالجامعة وهدفي من هذا الموقع هو جمع اهم الدروس و الكتب للمساعدة طالب العلم الشرعي بان يصبح من العلماء الربانيين كما ان هدفي من هذا الموقع هو الحصول على مرضات الله عن ابن عباس رضي الله عنهما: " يرفع العالم فوق المؤمن سبعمائة درجة، بين كل درجة كما بين السماء والأرض " " ،

    والله المستعان

    كن الأول دائما علق على " شعوذة ودجل وابتزاز عبر الانترنت والماسنجر "

    صفحتنا على الفيسبوك

    التعليقات

    أقسام الموقع